Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
صدى المجتمع

جفاف جلد اليدين وتقشّره قد يشير لمشكلات طبية أساسية!

بشرتنا عضو رائع، يعمل كحاجز وقائي بين أجسامنا والعالم الخارجي. ومع ذلك، عندما نلاحظ تغيرات مثل تقشّر جلد اليدين، فقد يكون ذلك مدعاة للقلق.

وفي حين أن التقشر العرضي قد يكون غير ضار ويعزا إلى عوامل مثل الطقس أو الجفاف، إلا أن المشكلات المستمرة يمكن أن تشير إلى مشكلات طبية أساسية. وذلك وفق ما يذهب تقرير جديد نشره موقع «onlymyhealth» الطبي المتخصص.

وفيما يلي بعض الأسباب المحتملة لتقشير بشرتك خلال فصل الشتاء وما يمكن أن يدل عليه ذلك.

الجفاف

وفقا لبحث أجرته جامعة لوسوفونا، فإن أحد الأسباب الشائعة لتقشير الجلد هو الجفاف؛ فعندما تفتقر أجسامنا إلى كمية كافية من الماء، يمكن أن تجف بشرتنا وتتقشر. لذا من الضروري أن تبقى رطبًا خلال فصل الشتاء عن طريق شرب كمية كافية من الماء يوميًا.

الأكزيما

والمعروفة أيضًا باسم التهاب الجلد التأتبي، هي حالة تتميز بالتهاب الجلد.

ووفقا للمعهد الوطني للحساسية والأمراض المعدية، فإن الأكزيما تؤثر في الغالب على الأطفال والمراهقين.

ويعتبر التقشر والاحمرار والحكة من الأعراض الشائعة لها. فإذا كنت تشك في الإصابة بالأكزيما، فمن الضروري استشارة طبيب الأمراض الجلدية للتشخيص والعلاج المناسبين.

ردود الفعل التحسسية

التعرض لبعض المواد المسببة للحساسية أو المهيجات يمكن أن يؤدي إلى تقشير الجلد. سواء كان منتجًا جديدًا للعناية بالبشرة، أو عامل تنظيف، أو مادة، فإن تحديد المسبب وتجنبه هو المفتاح لحل المشكلة.

الالتهابات الفطرية

شرحت مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها كيف يمكن أن تؤثر الالتهابات الفطرية، مثل قدم الرياضي أو السعفة، على اليدين وتسبب تقشر الجلد.

قد تكون الأدوية المضادة للفطريات ضرورية لعلاج هذه الالتهابات بشكل فعال.

الصدفية

وهي حالة من أمراض المناعة الذاتية المزمنة التي يمكن أن تتسبب في تراكم خلايا الجلد بسرعة، ما يؤدي إلى ظهور بقع سميكة ومتقشرة، وفقا للمعهد الوطني لالتهاب المفاصل والأمراض العضلية الهيكلية والجلدية.

ويعد التقشر عرضًا شائعًا، وغالبًا ما تتطلب إدارة الصدفية تدخلًا طبيًا.

التهاب الجلد التماسي

يحدث التهاب الجلد التماسي عندما يتلامس الجلد مع مواد تسبب تهيجًا أو رد فعل تحسسي.

ويعد التقشر والاحمرار والحكة من الأعراض النموذجية، فيما يعد تحديد المادة المسببة أمرًا ضروريًا لحل المشكلة.

الظروف الصحية الأساسية

يمكن أن تظهر بعض الحالات الصحية الجهازية، مثل اضطرابات الغدة الدرقية أو أمراض المناعة الذاتية، على شكل مشاكل جلدية. فإذا كان جلدك يتقشر مع أعراض أخرى، من الضروري استشارة أخصائي الرعاية الصحية لإجراء تقييم شامل.

وفي حين أن التقشير العرضي قد يكون حميدًا، إلا أن الحالات المستمرة أو الشديدة تستدعي الاهتمام.

ان من الضروري الانتباه إلى إشارات جسمك والتشاور مع متخصصي الرعاية الصحية للحصول على تشخيص دقيق وعلاج مناسب. بينما تعد معالجة السبب الأساسي أمرًا أساسيًا لاستعادة صحة جلد يديك وضمان الصحة العامة.

أخبار مرتبطة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى