Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
شؤون لبنانية

التيار المستقل هنأ بحلول عيدي الميلاد ورأس السنة: لو رُفع الغطاء عن كل مخل بالأمن لما كان التفلت بالقتل

عقد المكتب السياسي في “التيار المستقل” اجتماعه الدوري إلكترونياً برئاسة اللواء عصام أبو جمرة الذي هنأ عناصر التيار واللبنانيين بحلول عيدي الميلاد ورأس السنة.

اثر اللقاء، أصدر المجتمعون بيانا، لفتوا فيه الى انهم ناقشوا “الوضع الأمني المتدهور في الجنوب وغيره، بعد جريمة اغتيال وجرح عناصر من اليونيفيل خلال مرورهم بآلية عسكرية في قرية العاقبية ومحاولة وضع اليد بالقوة على ممتلكات أهالي رميش الحدودية وقتل الآخرين لخلاف على المرور بالشارع الخ…”، فأكدوا أن “هذا التفلت بالقتل في الشوارع بالرصاص نهارا ما كان ليحصل لو حزمت السلطة الحاكمة أمرها من قبل ونشرت الأجهزة الأمنية على كل الأراضي اللبنانية ورُفع الغطاء عن كل مخل بالامن، اقله بنقل السلاح الحربي، لينال كل مرتكب عقابه المستحق ويستتب الامن”.

ورأى المجتمعون أن “الفراغ في مؤسسات الدولة بدءا من رئاسة الجمهورية الى أصغر وظيفة فيها، لا ينتج عنه إلا الفوضى والجرائم غير المسبوقة، كمنع اطلاق الرصاص بالاعياد فقط، وكالدعوة الى الحوار من أجل التأجيل والمماطلة”. وشددوا على أن “الحوار الأكثر الحاحاً والأنجع اليوم لانتخاب رئيس للجمهورية هو إلزام النواب البقاء تحت قبة البرلمان في دورات يومية متتالية، والتحاور حتى التوافق على انتخاب رئيس حيادي نزيه، ذو تاريخ مجيد ونظيف الكف وعلى مسافة واحدة من كل القوى السياسية، ولكم من الشخصيات اللبنانية التي يشهد لها التاريخ بالتمتع بهذه الصفات الحميدة”.

ودان المجتمعون “ظاهرة فرض رسوم على المواطنين على معاملات رسمية مختلفة لم ينص عليها القانون وعلى فواتير المولدات التي هي بمثابة الخوّة، اضافة الى تجارة اللعب بسعر الدولار حتى بات اللبنانيون عاجزين عن التعامل معه على المستوى المعيشي والحياتي”.

أخبار مرتبطة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى