شؤون اقليمية ودولية

3 جرحى برصاص الاحتلال في مخيم قلنديا وحملة اعتقالات واسعة في القدس المحتلة

أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية عن إصابة 3 مواطنين، برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي في مخيم قلنديا شمالي القدس المحتلة، وصفت إصابة أحدهم بالخطيرة.
وأوضحت الصحة أن إصابة خطيرة بالرصاص الحي في البطن أدخلت لغرف العمليات، وإصابتان بالرصاص الحي في الأطراف السفلية، وصلوا إلى مجمع فلسطين الطبي برام الله.
وكانت مواجهات عنيفة اندلعت بين قوات الاحتلال والشبان في مخيم قلنديا، عقب اعتقال قوات خاصة شابين من كفر عقب شمال القدس.
وأضاف الشهود أن عناصر الوحدات الخاصة اقتحمت مساء اليوم كفر عقب، واعتقلت الشابين مالك عيسى صرعاوي ومحمد راتب صرعاوي.
كما اعتقلت قوات الاحتلال مساء الاربعاء الشاب يوسف الرشق بعد اقتحام منزله في حي واد الربابة ببلدة سلوان بالقدس المحتلة.
كما شنت قوات الاحتلال الإسرائيلي، فجر الخميس، حملة اعتقالات واسعة طالت حوالي 25 مواطناً، بينهم أسرى محررون من بلدة حزما شمال شرق مدينة القدس المحتلة.
ونفذت قوات الاحتلال حملة مداهمة واعتقالات من المنازل في بلدة حزما بالجملة تخللها عمليات استجواب وتحقيق ميدانية.

وعرف من بين المعتقلين: المدرس سلامة عودة صبيح الخطيب ونجله محمد، وأسامة رباح صلاح الدين وابنه عز الدين، والمدرس اسامة الخطيب وابنه عبد الله، وعوض زياد كنعان الخطيب، وصقر خليل ذيب صلاح الدين، وعودة سالم عسكر، وموسى مجدي عسكر الخطيب، ومحمد فوزي الخطيب، وزايد احمد كنعان، ومحمد ثائر ابو خليل، وعبد الله مراد الخطيب، ومحمد عبد الحميد الخطيب، وعادل عصام الخطيب، ورأفت طلال جوده، وليث مالك صبيح، وعبد باسم فزاع العمري، ومحمد بسام كمال صبيح الخطيب، رمز فرحان الخطيب، وعبد الله اسامة الخطيب، ولؤي بسام فزاع العمري، ومحمد رشدي صلاح الدين، وأسامة علي عيسى الخطيب.
وتتعرض بلدة حزما إلى انتهاكات متواصلة من قبل الاحتلال من حملات اعتقال وهدم ومداهمة مدارس واستجواب الساكنين، إلى جانب إغلاق مداخلها منذ حوالي 3 أسابيع والتضييق على الأهالي.

أخبار مرتبطة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى