خاصأبرزرأي سياسي

وليد البعريني لـ”رأي سياسي”: الرئيس الحريري ضحى كثيرا من أجل بناء دولة المؤسسات

بعد أيام قليلة من اعلان الرئيس سعد الحريري قراره الذي قضى بتجميد عمله السياسي وعمل تيار المستقبل لفترة غير واضحة المعالم، برز في الأمس تحرك سماحة مفتي الجمهورية الشيخ عبد اللطيف دريان، اذ توجه الى السراي الكبير حيث التقى الرئيس نجيب ميقاتي وبعد خلوة جمعت الرجلين عبّر ميقاتي عن ضرورة اجراء الانتخابات النيابية في موعدها وعن عدم التوجه الى اعلان اي نوع من انواع المقاطعة السنية لها.

كما برز حديث تلفزيوني لرئيس الحكومة السابق فؤاد السنيورة، الذي أكد موافقته على كلام عدم الدعوة لمقاطعة الانتخابات النيابية المقبلة.​

في هذا الاطار قال عضو كتلة “المستقبل” النيابية النائب وليد البعريني لـ”رأي سياسي” أن ” ان الدعوة لعدم مقاطعة الطائفة السنية للانتخابات النيابية المقبلة تأتي في سياقها الطبيعي والمنطقي، اذ ان الرئيس سعد الحريري عند اعلانه تعليق عمله السياسي لم تكن نيته ايقاف الحياة الديمقراطية في البلاد انما محاولة لتعزيزها بطريقة أو اخرى”.

وأضاف ” لا بد من ان تستمر الدورة السياسية في لبنان حتى نتمكن من حماية حقوق المواطن السياسية والاجتماعية والاقتصادية والمالية”.

ورأى البعريني أن ” الرئيس الحريري لم يقصد من خلال خطوته مقاطعة الدولة ومؤسساتها انما من المعروف عنه انه هو الساعي الدائم لبناء دولة القانون واستمرارية مؤسسات الدولة، فبعد التضحيات الكبيرة التي قدمها في أكتر من صعيد لا أظن لا بل أنا أكيد انه ليس من شيمه ان يقدم على اي خطوة قد تسيء الى مفهوم الدولة في لبنان”.

وعن امكانية الترشح للانتخابات النيابية المقبلة، أكد البعريني ان ” الكلام في هذا الاطار مازال مبكرا”.

أخبار مرتبطة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى